الحراك الإخباري - صالح بلعيد رئيس المجلس الأعلى للغة العربية في تصريح للحراك الإخباري
إعلان
إعلان

صالح بلعيد رئيس المجلس الأعلى للغة العربية في تصريح للحراك الإخباري

منذ شهر|حوار


- قرار تعليم اللغة الإنجليزية قرار سيادي، و كل تماطل في تنفذ القرار يعتبر إلغاء ، يؤدي به الى التقبير.


- من يزعم اننا غير جاهزون للتعليم بالانجليزية هم انفسهم من يحاربون للغة العربية ويقولون انها غير جاهزة،

 - يجب ان نمضي في تطبيق القرار اولا، كل البدايات فيها عثرات، و سوف نتدارك الثغرات مع التجربة والوقت، المهم هو الانتقال من اللغة "الفرنسية" الى لغة العلم و العالم الا و هي الانكليزية.

- القول بأن تعليم اللغة الإنجليزية قرار مستعجل، كلام ليس علمي، بل هو قرار جيد ونحن نثمنه، تعليم اللغة الأنجليزية لا يتطلب الكثير من الامكانيات، الذين يقولون اننا غير جاهزون لتعليم اللغة الإنجليزية وان القرار مستعجل، هم من يدافعون على اللغة الفرنسية من أجل تعطيل القرار مثل ما تم تعطيله من قبل.

لدينا الكم الكافي من الأساتذة وجميعهم من خرجين الجامعة الجزائرية إما ليسانس إنجليزية أو ترجمة انجليزية عربية وهم يتمتعون بالكفأة والجدارة الكافية في الاداء، اتعليم الإنجليزية في الطور الابتدائي لان المستوى بسيط ولا يتطلب الكثير من التعقيد، فقط تعلم الأمور القاعدية مثل لغة المحادثة وألفاظ تحية وتقديم و الوصف، زيادة على ذلك الانجليزية اسهل بكثير من الفرسية في التعليم وهي بسيطة وسهلة جدا، نحن نثمن هذا العمل الممتاز و نباركه.

حاورته هدى بلقاسم

تاريخ Aug 17, 2022