الحراك الإخباري - الملتقى الدولي السادس للطريقة الشيخية وأعلامها بالجزائر وإفريقيا وأوروبا وعموم العالم
إعلان
إعلان

الملتقى الدولي السادس للطريقة الشيخية وأعلامها بالجزائر وإفريقيا وأوروبا وعموم العالم

منذ أسبوع|دين

ولايـة غردايـة. 


الملتقى الدولي السادس للطريقة الشيخية وأعلامها بالجزائر وإفريقيا وأوروبا وعموم العالم.


تحت الرعاية السامية لسبد وزير التعليم العالي والبحث العلمي وإشراف والي ولاية غرداية، السيد "عبد الله أبي نوار" والسيد مدير جامعة غرداية تحتضن جامعة غرداية صباح اليوم 16 نوفمبر وإلى غاية 17 نوفمبر2022، فعاليات أشغال الملتقى الدولي السادس للطريقة الشيخية وأعلامها بالجزائر وإفريقيا وأوروبا وعموم العالم.


 ويشكل موضوع "سيدي سليمان بن أبي سماحة البوبكري نموذجا، " المحور الرئيسي للقاء الذي ينظم طيلة هاته الأيام، تحت شعار"لم الشمل كمرجعية دينية والمحافظة على الهوية الوطنية كمرجعية قومية وروحية".


 الملتقى الدولي السادس نظم من قبل المخبر الجنوب الجزائري للبحث في التاريخ والحضارة الإسلامية، مخبر الثراث الثقافي اللغوي والأدبي بالجنوب الجزائري، مخبر السياحة، الاقليم والمؤسسات و فرقة البحث" PRFU " وبالتتسيق مع رئيس مؤسسة سيدي الشيخ، الوزير السابق المكلف بالبيئة الصحراوية،السيد حمزة آل سيد الشيخ، أين عرف حضور كل من السادة رئيس المجلس الشعبي الولائي، مندوب وسيط الجمهورية، رئيس جامعة غرداية إضافة إلى محافظ الدولة لدى المحكمة الادارية، السلطات المحلية، الأمنية، العسكرية، مشايخ وأعيان المنطقة وممثلي الهيئات العرفية والدينية بالولاية، ممثلي الحركات الجمعوية، الأسرة الثورية، كما عرف هذا الحدث مشاركة مشايخ وباحثين وأساتذة جامعيين قدموا من عدة جامعات جزائرية إلى جانب نظرائهم الأجانب من نحو احدى عشر (11) دولة من بينهم ممثلي عن دولة "فلسطين الشقيقة" كظيفة شرف للملتقى.


 وستخصص المحاضرات والورشات المبرمجة في هذا الإطار لمناقشة مسائل لها صلة بالتصوف وطرق الصوفية، مصادر التصوف وأعلامه في الغرب الإسلامي، مظاهر التأثير المختلفة للطريقة الشيخية في الجزائر وإفريقيا وعموم العالم.


 وسيسلط المتدخلون الضوء خلال هذا الملتقى على جوانب سيرة ومناقب الشيخ " سيدي سليمان بن أبي سماحة البوبكري" والتي أهلته أن يكون شخصية بارزة استطاعت مواجهة التحديات والرهانات آنذاك، بالإضافة إلى أن هذا الأخير سيعرف تبادل الأفكار في شتى الأمور العلمية، الدينية الفقهية. 


 السيد الوالي قبل إعلانه عن الإنطلاق الرسمي للملتقى، شكر القائمين من أسرة المغفور له بإذن الله، الضيوف الكرام من باحثين، علماء، أساتذة، محبين وموحدين والأسرة الجامعية متمنبا لهم كل النجاح والتوفيق لهذا الملتقى القيم. 


 للاشارة الملتقى إقترن بالذكرى الستينية للاستقلال وكذا الذكرى 68 لاندلاع الثورة التحريرية المجيدة. 

 

   🔹 خلية الإعلام والاتصال لولاية غرداية🔹

تاريخ Nov 16, 2022