الحراك الإخباري - معذرة لَكُنّ سيدات الجزائر
إعلان
إعلان

معذرة لَكُنّ سيدات الجزائر

منذ اسبوعين|رأي من الحراك

هناك من يحاول خداعنا بديننا، ويلبس علينا ما تركه لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، إنها المحجة البيضاء الناصعة.
قالوا عن الاسلام انه دين تعدد الزوجات، ثم صمتوا لأنهم قوم تبين لنا أنهم يبيحون تعدد الخليلات، والخيانات الزوجية.
فخرجوا لنا ببدعة ما أنزل الله بها من سلطان، يشوهون بها فطرة المرأة التي فطرها الله عليها، الكرامة والحشمة.
فهل يجوز ما فعله السكيكدي، وهل تسمح به الفطرة السليمة للمرأة الكريمة العفيفة المحتشمة؟
وهل فعل هذا باسم الاسلام، أم باسم العادات والاعراف او من اجل ال buzzzz والشهرة.

هذا الفعل ليس من ديننا حيث يكره ان تزف لرجل زوجتان في وقت واحد مراعاة لكرامة المرأة وحقوقها المعروفة.
ولا هو من عادات الجزائريين في أعراسهم وأنفتهم ورجولتهم وأخلاقهم.
إنه تصرف أرعن حجته داحضة وهو بعيد عن فطرة المراة السليمة وفطرة الرجل السوي.
لست ادري من اذن له أن يفعل هذا، وأنا اشك أن يكون هذا الفعل قد حدث أصلا، فإن حدث فلا نملك الا ان نقول : لا حول ولا قوةً الا بالله.
وندعو من له سلطة على عقود الزواج أن يمنع حدوث مثل هذا مرة أخرى خصوصا اذا كان يحاول ايهام الراي العام انه لم يفعل ما فعل الا لان الاسلام يدعو الى ذلك والاسلام منه براء

احمد العلوي

تاريخ Sep 8, 2022