الحراك الإخباري - برلمان إسبانيا يعتمد مشروعا جديدا بشأن الصحراء الغربية وإعادة العلاقات مع الجزائر
إعلان
إعلان

برلمان إسبانيا يعتمد مشروعا جديدا بشأن الصحراء الغربية وإعادة العلاقات مع الجزائر

منذ شهر|الأخبار



اعتمد مجلس النواب الإسباني يوم أمس الخميس، مشروع اقتراح يدعو إلى عودة إسبانيا إلى موقفها الحيادي بشأن الصحراء الغربية. وإعادة العلاقات الودية مع الجزائر

وحسبما أوردته وسائل الاعلام المحلية، تم التصويت على مشروع الاقتراح هذا في جلسة عامة. بأغلبية 193 صوتا. مقابل 110 ضد وإمتناع أربعة عن التصويت.

وأبرز ممثل جبهة البوليساريو في إسبانيا, عبد الله العربي في تصريح نقلته الإذاعة الوطنية. أن مشروع اقتراح بشأن السياسة الخارجية لإسبانيا قدمته المجموعة البرلمانية لحزب الشعب. ويتضمن 15 نقطة.

وأضاف أن النقطة الثالثة عشرة تتعلق بإعادة العلاقات بين إسبانيا والجزائر. واحترام الموقف التاريخي لإسبانيا تجاه الصحراء الغربية في إطار القانون الدولي و قرارات الأمم المتحدة.

للتذكير في الـ7 أفريل، صوت البرلمان الإسباني على اقتراح يعيد التأكيد على الحق غير القابل للتصرف للشعب الصحراوي بتقرير المصير. وفق قرارات الأمم المتحدة.

ووافق النواب الإسبان على اقتراح غير تشريعي قدمتها ثلاث كتل نيابية تندد بتغيير مدريد “غير القانوني”. لموقفها من النزاع في الصحراء الغربية.

وتم التأكيد على هذا الموقف في الـ27 ماي، عندما اعتمد البرلمان الإسباني قرار يعيد التأكيد على الحاجة. إلى إنهاء عملية تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية، مع الاحترام الدقيق للشرعية الدولية. وإطار قرارات الأمم المتحدة، وعبر عن رفضه لقرار مدريد الانضمام إلى خطة “الحكم الذاتي” الزائفة من المخزن بملف الصحراء الغربية.

ق.و

تاريخ Jul 1, 2022