الحراك الإخباري - إطلاق كأس السوبر الإفريقي لكرة القدم بقيمة 100 مليون دولار وذلك بمشاركة 24 فريق
إعلان
إعلان

إطلاق كأس السوبر الإفريقي لكرة القدم بقيمة 100 مليون دولار وذلك بمشاركة 24 فريق

منذ شهر|رياضة


أطلقت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم (الكاف)، اليوم الأربعاء، الكأس الجديدة "السوبر الإفريقي" بقيمة جوائز تصل إلى 100 مليون دولار بهدف ضخّ قوة مالية للأندية التي تعاني من ضائقة في القارة.

في مؤتمر صحفي عقده بتنزانيا، أعلن رئيس الكاف، الجنوب إفريقي باتريس موتسيبي عن إطلاق النسخة الأولى للكأس التي تحظى بدعم الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا)، بدءاً من أوت 2023 وتنتهي في ماي 2024 بمشاركة 24 فريقاً من كبار الأندية الإفريقية.

ووصف موتسيبي "كأس السوبر الإفريقي" التي ستكون بديلة عن رابطة الأبطال وكأس الكونفدرالية، بالمبادرة المهمة جداً وأكثر الخطوات تطوراً، حيث تهدف البطولة التي ستُقام بتواجد تقنية الفيديو (الفار)، للتأكيد على أنّ كرة القدم الإفريقية للأندية هي ذات مستوى عالمي وتنافس الأفضل في العالم، مشيراً إلى أنّ الكاف يعتزم استخدام 100 مليون دولار كقيمة للجوائز المالية، بحيث يحصل الفائز باللقب على 11.5 مليون دولار.

وعلى هامش الجمعية العمومية الـ 44 للاتحاد الإفريقي في مدينة آروشا التنزانية، أوضح موتسيبي أنّ كل نادٍ من الأندية الـ24 التي ستشارك في النسخة الأولى، سيحصل على مساهمة سنوية تبلغ ثلاثة ملايين ونصف مليون دولار لعقد الصفقات ودفع التكاليف، كما سيتم دفع 50 مليون دولار لجميع البلدان الإفريقية البالغ عددها 54 دولة.

وتابع موتسيبي: "الهدف من كأس السوبر الإفريقي هو رفع مستوى كرة القدم في القارة السمراء، ونجاح كرة القدم الإفريقية سيسهم في تطوير كرة القدم على الصعيد العالمي، وهدف هذه البطولة هو رفع مستوى الكرة في القارة، وسنساعد الأندية في التنقل من دولة إلى أخرى".

وأردف: "لم يكن لدى الأندية الإفريقية أساس جيد من الناحية المالية للاحتفاظ ببعض أفضل اللاعبين في إفريقيا والبقاء في إفريقيا من منظور الدخل، فهم يحبون القارة ويريدون أن يكونوا في إفريقيا، لذا فإنّ الجزء المالي من كرة القدم للأندية هي قضية حاسمة وما نأمل أن نفعله هو تحسين جودة كرة القدم، نحن بحاجة إلى إثارة حماسة المتفرجين لمشاهدة كرة القدم المحلية، لذا فهي جيدة مثل مشاهدة كرة القدم في أي مكان في العالم".

وأوعز: "نحن وهبنا 10 ملايين دولار لتطوير الكرة في المدارس الإفريقية، والسوبر الإفريقي هي خطة لتطوير الكرة الإفريقية، والفرنسي أرسين فينجر يقوم بعمل استثنائي من حيث تطوير كرة القدم، كما أنّ التغطية والبنية التحتية للبطولة ستكون عالية، والحكم الإيطالي السابق بيرلويجي كولينا سيسهر على سير المباريات بطريقة فاعلة، ويشرف على تطبيق تقنية الفيديو في كل المباريات".

وأفاد موتسيبي: "التحضير لدوري السوبر الإفريقي يبدأ من الشهر المقبل من خلال التفاعل مع كبار المستشارين والشركات، ونحن سنتعامل مع أفضل الشركات الراعية لهذا الدوري وهدفنا المنشود الوصول للقمة من خلال السوبر الإفريقي، واليوم سنشهد النقلة النوعية في كرة القدم".

وتابع: "نحن نُريد أن تعمل الاتحادات الأعضاء على تنمية كرة القدم للشباب، وكرة القدم النسائية، ورفع كل المستويات، وكذلك دفع رواتب تنافسية لهم، وهي واحدة من أكبر المشاكل التي تواجه الأندية الكبرى في دوري أبطال أفريقيا هي أنها تدفع الكثير من المال مقابل النقل على الإقامة وعندما يفوزون، فإن الأموال التي يحصلون عليها لا تبرّر أو تعوض النفقات الضخمة التي تحملوها".

زيادة الجوائز المالية لمسابقتي الرابطة والكاف
أعلن رئيس الكاف، زيادة الجوائز المالية الخاصة بالمسابقات الأفريقية للأندية والمنتخبات، حيث جرى رفع إجمالي أموال الجوائز لكأس رابطة أبطال أفريقيا من 12.5 مليون دولار أمريكي إلى 17.6 مليون دولار أمريكي، كما تمت زيادة مجموع جوائز كأس الكونفيدرالية من 6.375 ملايين دولار أمريكي إلى 9.9 ملايين دولار أمريكي".

تاريخ Aug 10, 2022