الحراك الإخباري - وزير التربية يدعو إلى تشجيع توجيه حاملي البكالوريا إلى شعب الرياضيات
إعلان
إعلان

وزير التربية يدعو إلى تشجيع توجيه حاملي البكالوريا إلى شعب الرياضيات

منذ أسبوع|الأخبار

شدد وزير التربية الوطنية, عبد الحكيم بلعابد, اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة, على ضرورة تشجيع حاملي شهادة البكالوريا إلى التوجه إلى شعب الرياضيات لما لها من دور في التطور العلمي والتكنولوجي للبلاد.

وفي كلمة له بالمدرسة الوطنية العليا للرياضيات, التي احتضنت يوما دراسيا بمناسبة إحياء اليوم العالمي للرياضيات, اعتبر السيد بلعابد أنه "بهدف ترغيب التلاميذ لاختيار هذه الشعبة, بات من الضروري إعادة النظر في إعطاء الأولوية في توجيه حاملي شهادة البكالوريا لتخصص الرياضيات وتقني رياضيات بالجامعة, مما يعزز توجه الاختيار الإرادي للتلاميذ لهاتين الشعبتين في التعليم الثانوي", لما لها من "تأثير فعال وإيجابي على الحياة الاقتصادية والاجتماعية للبلاد".

وأضاف أن "الرهانات العلمية والتكنولوجية التي يتعين على بلادنا مواجهتها لمواكبة متطلبات العصر في هذا المجال, مرهونة برفع نوعية الأداء التي تقدمه المدرسة الجزائرية", وكذا "ترقية التعليم العلمي والتكنولوجي", وتشجيع تعليم الرياضيات بمختلف فروعها.

وأشار بهذا الخصوص, إلى أن "الصعوبات والتحديات التي يعرفها واقع تعليم وتعلم الرياضيات في بلادنا, على غرار باقي دول العالم, إلى جانب العزوف عن الاهتمام بدراستها والنفور منها من قبل المتمدرسين", هي انشغالات حظيت باهتمام كبير من قبل قطاعه الوزاري الذي "يسعى جاهدا إلى تشجيع الأفكار والمشاريع الجديدة التي من شأنها الرقي بتعلم وتعليم هذه المادة".

كما يتجلى هذا الاهتمام --يضيف الوزير-- في تنظيم مسابقات تنافسية للتلاميذ من الأفواج التربوية بالمؤسسات التعليمية المختلفة, تشجيع إنشاء نوادي الرياضيات قصد اكتشاف المواهب ورعايتها, مبرزا في هذا السياق, "أهمية إنشاء المدرسة العليا للرياضيات والمدرسة العليا للذكاء الاصطناعي اللتان ترجمتا --كما قال-- إرادة رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, في المضي قدما نحو ترقية الاختصاص العلمي والرياضيات على وجه الخصوص لتجسيد استراتيجية التوجه نحو الاقتصاد التكنولوجي والعلمي".

من جانبه, نوه وزير التكوين والتعليم المهنيين, ياسين مرابي, بأهمية الرياضيات في تجسيد أهداف التنمية المستدامة مما "يستوجب منحها المكانة التي تستحقها في المنظومة الوطنية للتربية والتكوين المهني", مشيرا بالمناسبة إلى أن قطاعه "يولي الأهمية الكبرى لتدريس الرياضيات في البرامج الموجهة للمتربصين, خلال مسار التعليم المهني الذي يعتمد على نفس المنهجية المتبعة في التربية الوطنية بالنسبة للمواد العلمية المدرسة, وهو اعتماد طريقة المقاربة بالكفاءات كوسيلة جديدة لتلقين المعلومات".

وفي كلمته, تطرق من جانبه الأمين العام لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي, عبد الحكيم بن تليس, إلى "الدور الذي تلعبه تخصص الرياضيات في تنمية اقتصاد البلدان وتحسين الخدمات عبر إدراج أنظمة الرقمنة في معظم القطاعات".

ومن جهته, أكد الأمين العام لوزارة الصناعة, صلاح الدين بلبريك, أن ترقية مادة الرياضيات والتقني رياضيات "ضرورة تفرضها التطورات التكنولوجية السريعة التي تواجهها المؤسسات الاقتصادية", مضيفا أن قطاع الصناعة "يدعم كل مبادرة تهدف إلى تعزيز اقتصاد المعرفة داخل المؤسسة لإدماج وإتقان التكنولوجيات الحديثة".

وتم خلال اليوم الدراسي الذي حضره المستشار لدى رئيس الجمهورية مكلف بشؤون التربية والتعليم العالي, نورالدين غوالي, تكريم التلاميذ المتفوقين في الأولمبياد الرياضية.

وأج

تاريخ Mar 14, 2023